البحث في الموقع

التدريب الجسدي علي إلقاء الخطبة
إليك ثلاث نصائح يمكن أن تساعدك علي التدريب الجسدي علي إلقاء الخطبة، ولكي لا تبدو وكأنك تتلوها علي الجمهور.
 اكتب خطبتك بالطريقة التي سوف تقرؤها بها. كما قلت آنفًا، يخفق الناس الذين يقرءون خطبهم في المحافظة علي التواصل بالعين. ومن أجل تجنب ذلك، اكتب بنبرة الصوت التي تستخدمها عندما تتحدث إلي أفراد أسرتك أو أصدقائك، ثم اكتب خطبتك مستخدماً أنواعًا مختلفة من الخطوط، مما يسهل قراءتها، لأن استخدام نوع واحد من الخطوط يزيد من صعوبة القراءة.

 اجعل الفقرات قصيرة وواضحة. ابدأ فقرة جديدة بعد كل جملتين، مثل الأسلوب المتبع في مقالات الجرائد، بل إن البعض قد يغير لون النص في كل فقرة. احرص أيضًا علي عدم بدء فقرة في صفحة وإكمالها في الصفحة التالية، بل ابدأ كل صفحة بفقرة جديدة لأن هذا يسمح لك بالتوقف بينما تنتقل من صفحة إلي أخرى.
ثبت الأوراق مع بعضها البعض. ثبت الأوراق معًا باستخدام مشجب، فلا تستخدم الدبابيس، وعندما تبدأ انزع المشجب. وضع أرقاما للصفحات؛ لأنك سوف تدهش إذا علمت عدد الناس الذين غفلوا عن أوراقهم التي لا تحمل أرقاما، إنها حقاً كارثة! تذكر دائمًا أنك مضطر إلي التعامل مع تلك الأوراق أثناء إلقاء الخطبة وأنك ترغب في أن يكون هذا الأمر سهلا ويسيرا كما تريده بالضبط. وأثناء فترات التوقف، حرك الورقة التي انتهيت منها ببطء وتابع حديثك في الصفحة السابقة أو قلب الصفحة لأن الجمهور سيرونك وأنت تفعل هذا، وهذا سينبههم إلي أنك تقرأ خطبتك بالكثير من التدريب والإعداد الجيد سوف تستطيع قراءة خطبتك بنجاح.

استخدام المذكرات
تحدد المذكرات المقاطع الرئيسية والنقاط الأساسية. وأنا أنصح باستخدام المذكرات أو البطاقات المفهرسة، وهي الطريقة الأكثر شيوعًا من أجل تذكر مادة الخطبة. ولاستخدام المذكرات مزايا عديدة تفوق القراءة من النص، والسبب أنك تستخدم نبرة صوتك الطبيعية ويكون التواصل بالعين بينك وبين الجمهور أكثر فعالية. وإليك مقترحات عليك تذكيرها إذا ما قررت استخدام المذكرات.
 الاختصار. لا تكتب فقرات كاملة من النص، بل استخدام بضع كلمات أو جمل أساسية علي كل بطاقة بما يكفي فقط لإنعاش ذاكرتك. كذلك لا تضع في البطاقة الواحدة أكثر من فكرة واحدة أو فكرتين، واطبعها بخطوط كبيرة ومنمقة كي يسهل عليك قراءة الملاحظات.
تذكر أن تقوم بترقيم بطاقات المذكرات. كيلا تغفل قراءة بعضها.
دوِّن في المذكرات الاقتباسات، والإحصائيات والقوائم، لا تكتب فقرات كاملة من النص
اترك مذكراتك علي المنصة أو الطاولة بينما تتحرك من حين لآخر أثناء التحدث. لا تخش التحرك بعيدًا عن مذكراتك والخروج من منطقة الأمان، لا سيما أن الكثير من الخطباء يستخدمون المنصة للاختباء خلفها، وهذا يحد من استخدامهم لأجسادهم. لكنك إذا وضعت المذكرات في يدك، فلن تتمكن من استخدام الإيماءات.
تدرب علي استخدام بطاقات المذكرات. يساعدك التدريب علي تحليل ملاحظاتك. علي سبيل المثال، إذا وجدت نفسك تقرأ من بطاقات الملاحظات كثيراً، اختزل مقدار النص المكتوب في البطاقات.
استخدام الصور والخرائط. إن استخدام بطاقات المذكرات لا يقتصر علي الكلمات فحسب؛ فالصور تساعدك علي تصور النقاط الأساسية في خطبتك، وفي بعض الحالات من الأفضل أن ترسم لوحة أو شكلا علي بطاقات المذكرات. ففي بعض الأحيان لا تحتاج إلي أكثر من مجرد رسومات بسيطة لتنعش ذاكرتك.

كذلك يمكنك استخدام الصور الموحية لتقص القصة من ذاكرتك، وهذا الأمر يتطلب قدرة إبداعية عالية ولكنه يستحق ما يبذل فيه من جهد. علي سبيل المثال: تصور في عقلك سير الأحداث، وعندما تحول خطبتك إلي قصة، سواء حقيقية أم خيالية، فمن الأسهل أن تتصور خطبتك كقصة وليس مجموعة من الكلمات المكتوبة بترتيب معين.

استخدام المساعدات البصرية

إن المساعدات البصرية البسيطة تخدمك بفاعلية في التعامل مع العناوين، والعناوين الفرعية التي يتضمنها موضوعك، وتسمح للجمهور برؤية ما تناقشه. لذا احرص علي وضع عناوين ذات مغزى، وتدرب علي استخدام هذه العناوين فقط كنقاط تذكيرية. إن إجادة هذا الأمر يتطلب الكثير من الوقت بيد أن التدريب يساعدك علي تذكر خطبتك، فعلي سبيل المثال: قد تقرأ في أحد وسائل المساعدة البصرية "كيفية بناء العرض" ومن ثم يمكنك التحدث تلقائيًا عما قمت بإعداده. فإذا كنت قد أعددت خطبتك إعدادًا جيدًا فسوف يمكنك التحدث بأسلوب حوارى. وبالنسبة لي، فعندما أقدم عرضًا فإنني أستخدم شرائح العرض. وإليك مثالا لإحدى الشرائح التي أستخدمها عندما أحاضر في حلقة نقاشية حول موضوع "كيفية التغلب علي القلق من التحدث عند إلقاء خطبة أو تقديم عرض".

أضف تعليق

كود امني

تجربة رمز تحقق جديد